مكس الاخباري

الديمقراطيون بالنواب الأمريكى يستعدون لتمرير تشريع المناخ والصحة والضرائب

يستعد الديمقراطيون فى مجلس النواب الأمريكى لتمرير مشروع قانون اقتصادى هام، مما يضع الرئيس بايدن على حافة انتصار أشبه بالعودة من الموت فيما يتعلق بأهدافه المتعلقة بالصحة المناخ والضرائب، الذى يمكن أن ينشط الحزب قبل الانتخابات النصفية المقررة فى نوفمبر المقبل.

 

 وأصبح الديمقراطيون مستعدين لفرض هذا الإجراء من خلال مجلس النواب المنقسم اليوم، الجمعة، وسط معارضة قوية من الجمهوريون. وقد استخدم الديمقراطيون فى مجلس الشيوخ الصوت الحاسم لنائبة الرئيس كامالا هاريس يوم الأحد الماضى لتمرير التشريع.

 

وتوضح وكالة أسوشيتدبرس أن الحزمة ما هى إلا ظل للرؤية الأولية لبايدن، وتم إعدادها بعد عام من الاقتتال الداخلى المرير بين قادة الحزب والتقدميين والوسطيين بقيادة السيناتور جون مانشين، والذى زاد من قوة موقفه ضآلة أغلبية الديمقراطيين. وفى نهاية الأمر، توصل الديمقراطيون المتعطشون لإعلان النصر إلى حل وسط بشأن الالتزام بأهداف مثل الحد من تكاليف الأدوية وفرض ضرائب على الشركات الكبرى وخاصة الحد من انبعاثات الكربون، ويأملون فى إظهار قدرتهم على انتزاع الإنجازات فى ظل الانقسام السياسى فى واشنطن، والذى ينفر العديد من الناخبين.

وقالت رئيسة مجلس النواب نانسى بيلوسى للصحفيين هذا الأسبوع أن المناخ قضية صحية وقضية تتعلق بالوظائف وقضية أمنية، وقضية قيم بالنسبة لنا، وأضاف أنها تريد المزيد بالتأكيد، وسيظلوا دائما يرغبون فى المزيد، لكن ما تم تحقيقه كبير.

 

 ويتعلق أساس التشريع بنحو 375 مليار دولار على مدار 10 سنوات لتشجيع الصناعة والمستهلكين للتحول من  الطاقة الباعثة للكربون إلى أشكال أخرى من الطاقة النظيفة. وأشاد أخبراء بهذه الحزمة باعتبارها أكبر استثمار على الإطلاق من قبل الكونجرس فى المناخ، ويشمل هذا 4 مليار دولار مضافة للتعامل مع أزمة الجفاف الكارثى فى الغرب.

 

 

اظهر المزيد

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
بالتعاون مع منصة مصر جول العرب منصة مصر