مكس الاخباري

كلية تكنولوجيا العلوم الصحية التطبيقية بجامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا.. الأفضل فى تخريج أخصائيين فى مجالات الأشعة والتصوير الطبى والرعاية التنفسية

 

 

• نخبة من أعضاء هيئة التدريس.. وبرامج تعليمية متطورة لإعداد كوادر مهنية فى مجالات تكنولوجيا الأشعة والتصوير

• إعداد كوادر مهنية تتحلى بالآداب والأخلاقيات المطلوبة وتؤمن بقيم إتقان العمل والأمانة

• الدكتور أشرف حيدر: توفير بيئة تعليمية ملائمة للابتكار والإبداع لصقل مهارات الطلبة

• الدكتورة حنان جويفل: إطلاق برنامجين جديدين هما تكنولوجيا تركيبات الأسنان وتكنولوجيا الأطراف الصناعية

تعد كلية تكنولوجيا العلوم الصحية التطبيقية من الكليات المهمة بجامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا، حيث تسعى إلى تزويد الطلاب بالمعرفة والمهارات والقيم الأخلاقية، وتم تحقيق هذا الهدف من خلال جذب نخبة من أعضاء هيئة التدريس مع الاستفادة من البرامج التعليمية المتقدمة لإعداد الطلاب مهنيا، سواء فى مجال تكنولوجيا الأشعة والتصوير الطبى وتكنولوجيا الرعاية التنفسية وتكنولوجيا المختبرات الطبية وبرنامج تكنولوجيا الإدارة والمعلوماتية الصحية، وذلك وفق توجيهات خالد الطوخى رئيس مجلس أمناء جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا، الذى يحرص على دعم العملية التعليمية بشكل مستمر، وتعزيز التميز الأكاديمى والارتقاء بمستوى جميع الكليات.

وفى هذا الإطار، قال الدكتور أشرف حيدر غالب، القائم بأعمال رئيس جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا، إن الهدف من وجود كلية تكنولوجيا العلوم الصحية التطبيقية بالجامعة هو تلبية احتياجات سوق العمل المحلية والإقليمية فى القطاعات الصحية إلى جانب توفير البحث العلمى الذى يخدم المجتمع ويواكب متطلبات الحاضر والمستقبل وفقًا لمعايير الجودة، مضيفًا أن الجامعة تسعى لتحقيق الريادة عالميًا من خلال تطبيق أحدث الأساليب التكنولوجية فى العملية التعليمية.

وأشار د. أشرف حيدر إلى أن الجامعة توفر بيئة تعليمية ملائمة للابتكار والإبداع لصقل مهارات الطلبة، ودعم وتطوير البحث العلمى والمعلوماتى، وتقديم برامج معتمدة محليًا وعالميًا، مؤكدًا أن جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا من الجامعات الشهيرة، ويقصدها الطلاب والطالبات من مختلف دول العالم نظرًا لجودة التعليم بها حتى باتت نموذجًا عالميًا يُحتذى به، وذكر أن الجامعة نجحت فى تحقيق الجودة وتقديم خدمة تعليمية متميزة لطلابها وذلك من خلال تطويع أحدث ‏تقنيات التعليم لخدمة العملية التعليمية ورفع مستوى التدريس الجامعى.

فيما قالت الدكتورة حنان جويفل، عميد كلية تكنولوجيا العلوم الصحية بجامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا، إن الكلية تعتمد على عدد من البرامج الهامة فى تأهيل طلابها لسوق العمل والتى من أهمها، برنامج تكنولوجيا الرعاية التنفسية وبرنامج تكنولوجيا المختبرات الطبية وبرنامج تكنولوجيا الأشعة والتصوير الطبى وبرنامج تكنولوجيا الإدارة والمعلوماتية الصحية، وأشارت إلى أن رسالة كلية تكنولوجيا العلوم الصحية التطبيقية بجامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا هى السعى إلى إصقال الطلاب بالمعرفة والمهارات والقيم الأخلاقية من خلال نخبة من أعضاء هيئة التدريس واستخدام برامج تعليمية متطورة لإعداد كوادر مهنية فى مجالات تكنولوجيا الأشعة والتصوير، كما أن رؤيتها تعتمد على الريادة والتميز بين كليات تكنولوجيا العلوم الصحية والتطبيق.

وأوضحت د. جويفل أن من أهداف الكلية العمل على تعزيز قدرات الطلاب فى الاتصال والتواصل المهنى الفعال مع الزملاء والمرضى والمجتمع وأعضاء الفريق الصحى ورفع الوعى الصحى من خلال تعزيز دور الطلاب القيادى فى المجتمع ومشاركته فى تحسين نوعية الرعاية الصحية ومواكبة التطورات المهنية وإعداد كوادر مهنية يتحلون بالآداب والأخلاقيات المهنية المطلوبة ويؤمنون بقيم إتقان العمل والأمانة وقادرون على التأقلم والعمل بروح الفريق الواحد وإعداد كوادر قادرة على التواصل بفاعلية كأعضاء فى فريق مهنى متعاون فى المجتمعات المختلفة، وإعداد مناهج متطورة متوافقة مع المناهج الدولية فى مجال تكنولوجيا الرعاية الصحية، منوهة إلى أن الدرجات العلمية التى تمنحها كلية تكنولوجيا العلوم الصحية التطبيقية بجامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا هى درجة البكالوريوس فى تكنولوجيا العلوم الصحية التطبيقية تخصص تكنولوجيا الرعاية التنفسية، وتخصص تكنولوجيا المختبرات الطبية، وتخصص تكنولوجيا الأشعة والتصوير الطبى، وتخصص تكنولوجيا الإدارة والمعلوماتية الصحية.

وأشارت إلى أن كلية تكنولوجيا العلوم الصحية التطبيقية بجامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا تخرج أخصائيين تكنولوجيين فى مجالات تكنولوجيا الأشعة والتصوير الطبى وتكنولوجيا الرعاية التنفسية وتكنولوجيا المختبرات الطبية وتكنولوجيا الإدارة والمعلوماتية الصحية، ومن المرتقب إطلاق برنامجين جديدين هما تكنولوجيا تركيبات الأسنان وتكنولوجيا الأطراف الصناعية، وتعمل الكلية على تلبية احتياجات سوق العمل المحلية والإقليمية فى القطاعات الصحية حيث يكون الخريج قادرا على العمل داخل المستشفيات فى أقسام الأشعة أو المختبرات الطبية أو غرف العناية المركزة أو غرف الإفاقة كلٌ حسب تخصصه، وكذلك يتميز الخريج بأنه قادر على المشاركة فى تقديم الأبحاث العلمية بما يخدم احتياجات المجتمع ويواكب متطلبات الحاضر والمستقبل، كما تلتزم كلية تكنولوجيا العلوم الصحية باتباع أحدث أساليب التعليم ورفع مستوى الطلبة عن طريق المحاضرات العلمية سواء بالحضور المباشر فى الجامعة أو عن طريق الإنترنت إذا لزم الأمر.

وشددت عميد الكلية على أنهم يحرصون على إمداد الطلبة بوصول مباشر وسهل لمختلف المقالات والكتب العلمية عبر توفير أكثر من منصة علمية رائدة فى مختلف المجالات العلمية، كما يتزامن التدريب العملى للطلبة جنبًا إلى جنب مع الدراسة النظرية، لتجهيز الطلاب لسوق العمل، ولم تغفل الكلية عن دورها الفاعل فى دعم نشاطات الطلبة سواء الثقافية أو العلمية أو الرياضية، حيث تحرص الكلية على الاشتراك فى أى فعاليات تنظمها الجامعة أو يتم دعوة الكلية لها خارج أسوار الجامعة، وتحافظ الكلية على دورها الرائد فى نشر العلم والمعرفة عبر تنظيم الندوات والمؤتمرات العلمية فى مجالات الأشعة والمختبرات الطبية أو الرعاية التنفسية، فقد قامت بعمل ندوات علمية حاضر فيها أساتذة متخصصون، وقامت الكلية بعمل مبادرة للتوعية بمخاطر سرطان الثدى وتنتوى الكلية إقامتها بشكل دورى لنشر الوعى بين أفراد المجتمع، كما تحتفل بشكل دورى باليوم العالمى للأشعة.

جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا

9fc4ade6-af85-49f0-8b50-6745dd04cc2f

9fc4ade6-af85-49f0-8b50-6745dd04cc2f
9fc4ade6-af85-49f0-8b50-6745dd04cc2f

12012e74-96ae-47d1-b32c-3354ef1a58f6
12012e74-96ae-47d1-b32c-3354ef1a58f6

replaceOembeds();

function replaceOembeds() {
var allEmbeds = document.getElementsByTagName(“OEMBED”);

while (allEmbeds.length != 0) {
replaceOembedWithHtml(allEmbeds[0], extractLinkFromOembed(allEmbeds[0]));
allEmbeds = document.getElementsByTagName(“OEMBED”);
}

runYoutubeLazyLoad();
// loadfbApi();
}

function replaceOembedWithHtml(element, sourceData) {
if (sourceData.source.toLowerCase() === “youtube”) {
var html=”

” +

‘ +

‘ +

‘ +
” +

‘ +

‘;

replaceElementWithHtml(element, html);
} else if (sourceData.source.toLowerCase() === “instagram”) {
var html=”

‘;

replaceElementWithHtml(element, html);
} else if (sourceData.source.toLowerCase() === “twitter”) {
var html=”

‘;
replaceElementWithHtml(element, html);
} else if (sourceData.source.toLowerCase() === “facebook”) {
var html=”


replaceElementWithHtml(element, html);
} else {
replaceElementWithHtml(element, “”);
}

}

function extractLinkFromOembed(element) {
return getUrlSource(element.getAttribute(“url”));
}

function getUrlSource(url) {
var ytRegex = /http(?:s?)://(?:www.)?youtu(?:be.com/watch?v=|.be/)([w-_]*)(&(amp;)?‌​[w?‌​=]*)?/;
var instaRegex = /(https?://www.)?instagram.com(/p/(w+)/?)/;
var twitterRegex = /twitter.com/.*/status(?:es)?/([^/?]+)/;
var fbRegex = /^https?://www.facebook.com.*/(video(s)?|watch|story|posts)(.php?|/).+$/;

if (ytRegex.test(url)) {
return {
source: “Youtube”,
url: url,
id: ytRegex.exec(url)[1]
};
}

if (instaRegex.test(url)) {
return {
source: “Instagram”,
url: url,
id: instaRegex.exec(url)[3]
};
}

if (twitterRegex.test(url)) {
return {
source: “Twitter”,
url: url,
id: twitterRegex.exec(url)[1]
};
}

if (fbRegex.test(url)) {
return {
source: “Facebook”,
url: url,
id: fbRegex.exec(url)[1]
};

}

return {
source: “Unknown”,
url: url,
id: “”
};
}

function replaceElementWithHtml(element, html) {
var str = html;
var Obj = element; //any element to be fully replaced
if (Obj.outerHTML) { //if outerHTML is supported
Obj.outerHTML = str; ///it’s simple replacement of whole element with contents of str var
} else { //if outerHTML is not supported, there is a weird but crossbrowsered trick
var tmpObj = document.createElement(“div”);
tmpObj.innerHTML = ‘‘;
ObjParent = Obj.parentNode; //Okey, element should be parented
ObjParent.replaceChild(tmpObj, Obj); //here we placing our temporary data instead of our target, so we can find it then and replace it into whatever we want to replace to
ObjParent.innerHTML = ObjParent.innerHTML.replace(‘

‘, str);
}
}
function loadfbApi() {
var js = document.createElement(‘script’);
js.src=”https://connect.facebook.net/en_US/sdk.js#xfbml=1&version=v3.2″;
document.body.appendChild(js);
}
function runYoutubeLazyLoad() {
/// youtube lazyload
var youtube = document.querySelectorAll(“.youtube”);

for (var i = 0; i < youtube.length; i++) {

var source = "https://img.youtube.com/vi/" + youtube[i].dataset.embed +
"/0.jpg";

var image = new Image();
image.src = "/themes/naba/assets/images/no.jpg";
image.classList.add('lazyload');
image.setAttribute("data-src", source);
image.setAttribute("alt", "youtube");
image.addEventListener("load", function () {
youtube[i].appendChild(image);
}(i));

youtube[i].addEventListener("click", function () {

var iframe = document.createElement("iframe");

iframe.setAttribute("frameborder", "0");
iframe.setAttribute("allowfullscreen", "");
iframe.setAttribute("src", "https://www.youtube.com/embed/" + this.dataset
.embed + "?rel=0&showinfo=0&autoplay=1");

this.innerHTML = "";
this.appendChild(iframe);
});
};
}

اظهر المزيد

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
بالتعاون مع منصة مصر جول العرب منصة مصر