مكس الاخباري

رئيس أم مطور؟.. التضارب يبدأ رحلة مارك كلاتنبرج مع الكرة المصرية


بدأ الحكم الإنجليزي السابق مارك كلاتنبرج رحلته مع الكرة المصرية بحالة من التناقض بينه وبين الاتحاد المصري لكرة القدم.

وأعلن اتحاد الكرة المصري في وقت سابق تعاقده مع الخبير الإنجليزي مارك كلاتنبرج، ليكون مسؤولا عن تطوير منظومة التحكيم في الفترة المقبلة.

واعترض عصام عبدالفتاح، رئيس لجنة الحكام، بشدة على هذه الخطوة، وصرح قبل أسابيع قليلة أنه لن يقبل العمل تحت قيادة كلاتنبرج بداعي أنه يفوقه في مصاف خبراء التحكيم.

وقبل يومين، أعلن الأهلي اعتراضه على بعض القرارات التحكيمية التي صدرت في مبارياته الأخيرة، مطالبا بإقالة لجنة الحكام التي يرأسها عصام عبدالفتاح في الوقت الحالي.

وأكدت العديد من التقارير أن اتحاد الكرة قرر بالفعل إقالة لجنة الحكام برئاسة عصام عبدالفتاح، وتعيين مارك كلاتنبرج كرئيس جديد للجنة، وليس كمسؤول عن تطوير منظومة التحكيم.

ما أكد تلك الأنباء تغريدة للحكم الإنجليزي السابق نفسه، حيث كتب عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”: أنا متحمس جدًا لبدء دوري كرئيس للجنة التحكيم لاتحاد كرة القدم المصري”.

غير أن الاتحاد المصري لكرة القدم نفسه أكد أن كلاتنبرج سيعقد جلسة مع عصام عبدالفتاح، رئيس لجنة الحكام، لمناقشة سبل تطوير الكرة المصرية.

وكتب الحساب الرسمي لاتحاد الكرة المصري في بيان رسمي، الأحد: “كلاتنبرج سيصل القاهرة خلال ساعات قليلة، وسيعقد جلسة غدا مع عصام عبدالفتاح رئيس لجنة الحكام، لوضع استراتيجية العمل في المرحلة المقبلة، ومناقشة سبل تطوير التحكيم المصري بما يخدم مصلحة الكرة المصرية”.

موقع “في الجول” المصري تواصل مع أحد المصادر داخل الاتحاد المصري لكرة القدم، للتعرف على المنصب الذي سيتولاه كلاتنبرج، غير أن المصدر رفض الكشف عن المنصب بشكل صريح.

وأكد المصدر أن الحكم الإنجليزي السابق جاء إلى مصر لتطوير منظومة التحكيم دون النظر إلى المنصب الذي سيشغله خلال الفترة المقبلة.

اظهر المزيد

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
بالتعاون مع منصة مصر جول العرب منصة مصر