مكس الاخباري

أول جمهورية قسم الرياضيات: الاعتماد على الله والاجتهاد أساس التفوق

“توفيق ربنا هو الأساس والتفوق بأمر الله ولازم نأخذ بالأسباب” بهذه الكلمات بدأ عمر شريف عبد المنعم عبد الجواد الأول جمهورية فى شهادة الثانوية العامة قسم الرياضيات والذى حصل على مجموع 407 درجات.

وأضاف الأول جمهورية: “أنا كنت بتراجع دروس بشكل يومى وفقط ولم أحدد ساعات للمذاكرة ولكن كان أساسيا أن أفهم تماما الدروس التى تحصلها بشكل يومى وانا اعشق الرياضيات والحاسبات وأحب كثيرا دراستها”.

وقال، إنه ختم القرآن الكريم وهو بالمرحلة الابتدائية وملتزم تماما بالصلاة فى أوقاتها ولا يلتفت إلى أى مشاكل من أى نوع ولكن فرغ عقله وكل إمكانياته لتحصيل العلم وفهم مواده الدراسية تماما.

وعن رهبة الامتحانات قال الأول جمهورية: “الخوف موجود ولكن لا يجب أن نجعل القلق يسيطر علينا ولكن نعتمد على الله ونتأكد أن الله لا يضيع من أحسن عملا”، لافتا أنه كان يدخل الجنة الامتحانات وهو يقرأ أذكار الصباح ويدعو الله أن يوفقه وهذا كان يطمئن قلبه وبالتالى كان يقدم على الأسئلة ويفكر فيها ويحبها بشكل هادئ وتركيز يضمن له التفوق

ونصح طلاب الثانوية العامة أن يبدأوا فى فهم كل الدروس التى تلقوها يوما بيوم حتى لا يأتى آخر العام ويكون مطلوب منه المذاكرة أوقات طويلة ويرهق نفسه

وأشار عمر الأول على الثانوية العامة أنه سيفكر مع والده ووالدته فى الكلية التى سوف يلتحق بها وأن هوايته أن يلتحق بكليات يدرس بها الكمبيوتر ساينس.

قال المهندس شريف عبد المنعم عبد الحميد والد الطالب عمر الذى حصل على المركز الأول جمهورية فى الثانوية العامة القسم العلمى شعبة الرياضيات، إنه استمع إلى مؤتمر وزير التعليم وتفاجأ باسم نجله الأول على الجمهورية فسجد لله شكرا.

وأضاف لـ”اليوم السابع” أن عمر نجله دائما متفوق فى كل مراحل التعليم وخاصة فى المواد الرياضية وأنه هو الذى اختار دخول قسم الرياضيات بمحض إرادته لأنه يعشق الرياضيات ورغم أن والدته طبيبة وانا مهندس إلا أننا تركناه يختار ما يحب حتى يتفوق والحمد لله تفوق وحصد المركز الأول جمهورية بفضل الله.

وأضافت والدة عمر شريف الأول جمهورية طبيبة أسنان أنها عندما سمعت اسم نجلها فى مؤتمر وزير التعليم لم تصدق وذرفت عيناها بالدموع وعانقت عمر، ودعت لجميع الطلاب بالتوفيق والسداد.

اظهر المزيد

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
بالتعاون مع منصة مصر جول العرب منصة مصر