مكس الاخباري

البيت الأبيض: وقف الصين محادثات المناخ إجراء غير مسئول وعليها خفض التوترات

أعلن البيت الأبيض اليوم الجمعة أن على الصين إنهاء التدريبات فى المياه الاقليمية لـ تايوان من أجل خفض التوترات ، محذرا من أن بكين أوقفت محادثات المناخ واصفا بأن الاجراء “غير مسؤول بشكل أساسى”.

 

وأوقفت الصين الغاضبة الحوار مع الولايات المتحدة حول تغير المناخ والقضايا العسكرية وأعمال مكافحة المخدرات في استدعاء مقتل جورج فلويد كجزء من انتقامهم من زيارة نانسي بيلوسي “الاستفزازية” إلى تايوان – مع وصول التوترات الدبلوماسية إلى نقطة الغليان.

 

وفي وقت سابق، قررت بكين معاقبة رئيسة مجلس النواب بيلوسي وعائلتها المباشرة ردًا على أفعالها “الشريرة” وبعد أن أطلق جيشهم 11 صاروخًا باليستيًا على مضيق تايوان – مع هبوط خمسة في منطقة الحظر اليابانية – وحاصر الجزيرة.

 

وعلى الرغم من مخاوف الصين الجادة والمعارضة الحازمة، أصرت بيلوسي على زيارة تايوان، والتدخل بشكل خطير في الشؤون الداخلية للصين، وتقويض سيادة الصين وسلامة أراضيها، والدوس على سياسة صين واحدة، وتهديد السلام والاستقرار في مضيق تايوان، وفقا للمتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية في بيان رسمي.

 

ثم قارن متحدث باسم الحكومة الصينية سلوك الولايات المتحدة بقتل جورج فلويد على يد رجال الشرطة في مينيابوليس، قائلا: “لا يمكننا السماح للولايات المتحدة بأن تأخذ نفسها على أنها ”شرطي عالمي” وأن تعامل الدول الأخرى جورج فلويد الذي يمكن أن تتنمر عليها وتخنقها متى شاءت.

 

ويأتي ذلك فيما اتضح أن البيت الأبيض استدعى السفير الصيني تشين كانج اليوم الخميس؛ لإدانة الإجراءات المتصاعدة ضد تايوان والتأكيد على أن الولايات المتحدة لا تريد أزمة في المنطقة.

 

وألقت إدارة بايدن بدعمها لرحلة بيلوسي كوسيلة لتعزيز الديمقراطية في تايوان وانتقدت التدريبات العسكرية ‘غير الضرورية’ التي تقوم بها بكين.

 

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض جون كيربى لصحيفة واشنطن بوست: ‘بعد تصرفات الصين بين عشية وضحاها ، استدعينا السفير تشين جانج إلى البيت الأبيض لمناقشته بشأن الأعمال الاستفزازية (الصينية)’. 

 

وأضاف ‘ندين الأعمال العسكرية لجمهورية الصين الشعبية، والتي تعتبر غير مسؤولة وتتعارض مع هدفنا الطويل الأمد المتمثل في الحفاظ على السلام والاستقرار عبر مضيق تايوان’.

 

ونددت تايوان صباح الجمعة بالصين ‘جارتها الشريرة’ حيث طوقت مناورات عسكرية ضخمة الجزيرة المتمتعة بالحكم الذاتي مرة أخرى – ما أثار انتقادات شديدة من حلفائها.

 

وقالت تايبيه إن العديد من السفن الحربية والمقاتلات الصينية عبرت اليوم “الخط الوسطي” الذي يمتد أسفل وسط مضيق تايوان ، ويفصلها عن البر الرئيسي.

 

ويعد الخط حدودًا غير رسمية ولكنها معترف بها على نطاق واسع سابقًا، وتصر بكين على أنها “لم تعد موجودة” ، حيث تحاول فرض سيطرتها على جارتها الأصغر بكثير.

اظهر المزيد

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
بالتعاون مع منصة مصر جول العرب منصة مصر