مكس الاخباري

يلا أعرف|| سوريا مش أمان .. تيك توكر أردني يتسبب بخطف 30 أردنياً على يد النظام السوري –

تيك توكر أردني يتسبب بخطف 30 أردنياً

تتواصل المأساة السورية التي تؤكد تيك توكر أردني يتسبب بخطف 30 أردنياً وفق متابعين أن “سوريا مش أمان” كما روج لها تيك توكر أردني تسبب بخطف 30 أردنياً على يد النظام السوري.

فجرائم الخطف والقتل والاعتقال التي تمارسها دولة الكبتاغون ضد السوريين لم يسلم منها السياح والزوار.

وتحدث مواطن أردني مؤخراً عن اختطاف والده ومطالبة الخاطفين العائلة بدفع مبلغ 140 ألف دولار أمريكي للإفراج عنه.

ونقلت العربية نت عن الأردني يزن قطيش قوله إن والده تعرض لعملية اختطاف في سوريا بعد مجيئه إليها من مدينة السلط.

 alarabtrend.com وليد عبد الكريم قطيش
المختطف وليد عبد الكريم قطيش

وأوضح قطيش أن والده وليد عبد الكريم قطيش البالغ من العمر 67 عاماً تعرض للخطف بعدما توجه إلى سوريا بقصد السياحة.

وأضاف أن والده قدم إلى سوريا في 26 من شهر كانون الأول/ديسمبر الماضي واختطف أواخر العام الماضي.

ووفق قطيش الابن اشترط الخاطفون دفع فدية قيمتها 100 ألف دينار أردني ما يعادل 140 ألف دولار أميركي مقابل الإفراج عن والده.

وتواصل الخاطفون مع عائلته وأبلغت الأسرة أنه بخير وسبب الخطف هو الفدية.

alarabtrend.com سوريا مش أمان

alarabtrend.com سوريا مش أمان

الصحفي السوري قتيبة ياسين

سوريا مش أمان

وأوضح يزن أن فدية والده عالية لا تستطيع العائلة عليها في الوقت الحالي.

و تم الإطمئنان على صحة وليد الذي يعاني بحسب ابنه يزن من مرضي “السكري والضغط”.

وحول فيديو سوريا مش أمان ذكر يزن أن والده لا يقوم بأي تحركات أو نشاطات سياسية لا داخل الأردن ولا خارجه.

وزعم مصدر في وزارة الخارجية الأردنية التي تطبع بلادها العلاقات مع نظام بشار الأسد متابعة قضية المواطن الأردني قطيش.

alarabtrend.com تيك توكر أردني يخطق 30 أردنيا وليد عبد الكريم قطيش

alarabtrend.com تيك توكر أردني يخطق 30 أردنيا وليد عبد الكريم قطيش

مواطن أردني مختطف

وأضاف أنه يجري العمل مع القائم بأعمال السفارة الأردنية لدى العاصمة السورية دمشق لمعرفة آخر التطورات والمستجدات مع المختطف.

ورغم عدم الحديث صراحة عن جهة الخطف أو مكانه إلا أن جرائم النظام السوري في هذا الإطار ترجح أن يكون متورطاً في العملية.

تيك توكر أردني متورط بالجريمة

وانتشر مقطع فيديو يسخر من تيك توكر أردني يزعم أن سوريا بأمان “نصيحة لاتزور الشام الشام مش أمان سوريا لسا فيها حرب خذها نصيحة مني”.

وأكد الصحفي السوري قتيبة ياسين أن هذا التيك توكر وأمثاله مسؤولون عما حصل مع المواطن الأردني بسبب كذبه وسعيه لجذب المشاهدات.

وذكر ياسين أن أكثر من 30 أردنياً ما يزالون في معتقلات الأسد منذ فتح المعابر مع النظام السوري وفق القائم بأعمال سفارة النظام في الأردن.

وشارك الصحفي صورة “عمر غرايبة” آخر من اعتقلهم النظام في سوريا ولم يخرج حتى الآن وماتت أمه قهراً عليه.

اظهر المزيد

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
بالتعاون مع منصة مصر