منوعات

دعاء فجر الجمعة.. «اللهم اجعلنا ممن غفرت لهم ورحمتهم» – أخبار مصر

دعاء فجر يوم الجمعة له فضل عظيم ومكانة خاصة في الإسلام، فيوم الجمعة يعد من أفضل الأيام عند الله، وقد ورد في الحديث النبوي الشريف أن «فيه ساعة لا يوافقها عبد مسلم وهو قائم يصلي يسأل الله شيئاً إلا أعطاه إياه»، والدعاء في فجر هذا اليوم يجمع بين فضل وقت السحر وفضل يوم الجمعة، مما يزيد من بركة واستجابة الدعاء.

لماذا دعاء فجر الجمعة؟

فجر الجمعة هو وقت نزول الرحمة الإلهية واستجابة الدعاء، حيث يكون العبد في أقرب حالاته إلى ربه، خاشعاً مٌتضرعاً، وهذا الوقت المميز يمنح المسلم فرصة للتقرب إلى الله، والتعبير عن حاجاته وهمومه بثقة ويقين في رحمة الله وكرمه لذا، من المستحب أن يحرص المسلم على اغتنام هذه الأوقات المباركة بالدعاء، طالباً من الله العفو والمغفرة، وسائلاً إياه الفرج والتيسير في أمور الدنيا والآخرة.

فضل دعاء فجر الجمعة

وقد أوضحت دار الإفتاء عبر موقعها الرسمي، أنه ينبغي للمسلم أن يكون حريصًا على الدعاء في يوم الجمعة كله فيعظُم بذلك أجره، وتحديد وقت إجابة الدعاء في هذا اليوم مسألة خلافية، حتى إنَّ من رجَّح قولًا معيَّنًا لم يحكم على باقي الأقوال بالتخطئة، والتقيُّد بوقت محدِّد والتشبث به على أنه وقت الإجابة يوم الجمعة وإنكار كون باقي الأوقات فيه وقتًا للإجابة؛ أمر غير سديد، ولكن بشكل خاص أوقات الفجر لها الفضل في الدعاء.

أدعية مستحبة في فجر الجمعة

والأدعية المستحبة في فجر يوم الجمعة كثيرة ولكن لم يرد نص يلزم ببعضها دون الأخرى، ومنا: «اللَّهُمَّ أَصْلِحْ لي دِينِي الذي هو عِصْمَةُ أَمْرِي، وَأَصْلِحْ لي دُنْيَايَ الَّتي فِيهَا معاشِي، وَأَصْلِحْ لي آخِرَتي الَّتي فِيهَا معادِي، وَاجْعَلِ الحَيَاةَ زِيَادَةً لي في كُلِّ خَيْرٍ، وَاجْعَلِ المَوْتَ رَاحَةً لي مِن كُلِّ شَرٍّ، اللَّهُمَّ إنِّي أَعُوذُ بكَ مِنَ العَجْزِ، وَالْكَسَلِ، وَالْجُبْنِ، وَالْبُخْلِ، وَالْهَرَمِ، وَعَذَابِ القَبْرِ».

«رَبِّ اغْفِرْ لي خَطِيئَتي وجَهْلِي، وإسْرَافِي في أمْرِي كُلِّهِ، وما أنْتَ أعْلَمُ به مِنِّي، اللَّهُمَّ اغْفِرْ لي خَطَايَايَ، وعَمْدِي وجَهْلِي وهَزْلِي، وكُلُّ ذلكَ عِندِي، اللَّهُمَّ اغْفِرْ لي ما قَدَّمْتُ وما أخَّرْتُ، وما أسْرَرْتُ وما أعْلَنْتُ، أنْتَ المُقَدِّمُ وأَنْتَ المُؤَخِّرُ، وأَنْتَ علَى كُلِّ شيءٍ قَدِيرٌ».

«اللهم اجعلنا ممن غفرت لهم ورحمتهم، واللهم من أرادني بسوء فرده عليه، ومن كادني فكده، اللّهم اهدهم واهدنا جميعاً يا ربّ العالمين، واجعلني من أحسن عبادك نصيبًا عندك، وأقربهم منزلة منك، وأخصهم زلفى لديك. اللهم إن ذنوبي لم تبق لي إلا رجاء عفوك، وقد قدمت آلة الحرمان بين يدي، فأنا أسألك بما لا أستحقه، وأدعوك بما لا أستوجبه، وأتضرع إليك بما لا أستهله، فلن يخفى عليك حالي وإن خفي على الناس كلهم معرفة أمري».

 


الخبر الاصلي تجدة علي موقع اليوم السابع وقد قام فريق التحرير بنقل الخبر كما هو او ربما تم التعديل علية وجب التنوية عن مصدر الخبر احترما باعدة الحقوق الاصلية لنشر لاصحابها وموقع المنصة الاخبارية لن يتسني لة التحقق من جميع الاخبار المنشورة والمسؤلية تقع علي عاتق ناشريها بالموقع المشار الية سلفا وهو موقع اليوم السابع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى